جمعية النرجس للسكن
   
  Association Narjiss Habitat
  Avis ____ إعلان هام New
 
 
 
إعلان هام

يسر المكتب المسير لجمعية النرجس للسكن أن يخبر السيدات والسادة المنخرطين أن مشروع المجمع السكني بالفوارات وصل إلى مراحله النهائية، حيث ينتظر أن يتم التسليم المؤقت للمشروع في غضون أسابيع.

ومن أجل ضمان إتمام المشروع في أحسن الظروف، فإن كافة المنخرطات والمنخرطين مدعوون إلى إتمام تسوية وضعيتهم المالية تجاه الجمعية في أقرب الآجال وذلك بأداء ما تبقى في ذمتهم، وذلك قبل الجمع العام الذي تعتزم الجمعية عقده قريبا، والذي سيعلن عن موعده في الأيام القليلة المقبلة، حيث سيكون من بين النقط المدرجة في جدول أعماله البت في مسألة سحب عضوية المنخرطين المتماطلين طبقا للقانون الأساسي والقانون الداخلي للجمعية.


_____________________

 




تقدم أشغال إنجاز مشروع المجمع السكني











































تقدم أشغال تجهيز مشروع تجزئة النرجس


















 محضر الاجتماع التواصلي

مع منخرطي مشروع تجزئة النرجس

بتاريخ 22 شتنبر 2012، على الساعة العاشرة صباحا، اجتمع أعضاء "جمعية النرجس للسكن" المنخرطون في مشروع تجزئة النرجس بالفورارت بتمارة في اجتماع لتدارس النقطتين المدرجتين في جدول الأعمال كما يلي:

-       الاطلاع على وضعية مشروع تجزئة النرجس وتقدم إنجازه؛

-       مناقشة الوضعية المالية للمنخرطين. 

في البداية تم إعداد ورقة حضور وقعها كل عضو منخرط عند دخوله للاجتماع.

v    عرض ومناقشة تقدم مشروع تجزئة النرجس ووضعيته المالية:

قدم السيد أحمد العبادي رئيس الجمعية عرضا مقتضبا حول تقدم مشروع التجزئة، والوضعية المالية للمشروع.

في بداية عرضه ذكر السيد الرئيس بالخطوات التي مر منها مشروع التجزئة بدءا باقتناء القطعة الأرضية الأولى التي أصبحت موضوع الرسم العقاري عدد 76651/38، ثم القطعة الثانية التي أصبحت تحمل الرسم العقاري عدد 91531/38، موضحا أن اقتناء هذه القطعة الثانية الأخير أملته مصلحة المشروع، حيث مكن إدماج الرسمين العقاريين في قطعة واحدة من إنجاز مشروع مندمج ومتكامل وبمواصفات الجودة المتوخاة، كما مكن من تلبية طلبات مجموعة من المنخرطين الذين كانوا مسجلين بلائحة الانتظار.

كما أفاد السيد الرئيس بأن الرسمين العقاريين معا أصبحا مسجلين في اسم الجمعية بسجلات المحافظة العقارية، وأنه تم الحصول بحمد الله على الرخصة النهائية لمشروع التجزئة.

وبهذا الخصوص ذكر السيد الرئيس بالمجهودات الحثيثة التي تطلبها  الحصول على الرخصة النهائية للتجزئة، مشيرا إلى الإكراهات التقنية والتنظيمية التي فرضتها اللجنة التقنية المختصة، والتي أجبرت المهندسة المعمارية المكلفة بالمشروع على تعديل النسخة الأولية للتصميم، وذلك بالعمل على حذف بقعة أرضية من الشطر المخصص للبقع الاقتصادية وخمس بقع أرضية من الشطر المخصص للفيلات، مشيدا في نفس الوقت بالصيغة النهائية لتصميم التجزئة، والتي مكنت من الحصول على تصميم أنيق ومتميز يراعي حاجيات المستفيدين، ويستجيب في الآن ذاته للمعايير الجمالية المتطلبة في مثل هذه المشاريع.

أما بخصوص الوضعية المالية للمشروع، فقد عرض السيد الرئيس جدولا مفصلا لمداخيل الجمعية مقابل التكلفة المالية للمشروع لحد الآن والمتمثلة في ثمن شراء القطعتين الأرضيتين ومصاريف التسجيل والتحفيظ وأتعاب الموثق الخاصة بهما، وقد تبين من خلال ذلك للجميع أن مالية الجمعية تعاني من عجز مالي يناهز خمسة ملايين درهم (5.000.000,00 دهـ)، وهو العجز الناجم عن تأخر بعض المنخرطات والمنخرطين عن أداء مستحقات الجمعية. وفي هذا الصدد أشار السيد الرئيس بأن جزءا كبيرا من هذا العجز لا يزال يمثل دينا في ذمة الجمعية لصالح المالك الأصلي للقطعة الأرضية الثانية، والذي قبل مشكورا الإذن للجمعية بتسجيل ملكية العقار في اسمها قبل توصله بكامل الثمن من أجل تمكينها من تسريع مسطرة الحصول على الرخصة. هذا مع الإشارة إلى أن الموثقة المكلفة بالملف وجهت إنذارا للجمعية بأداء ما تخلد بذمتها من مبالغ مالية لفائدة البائع في أجل أقصاه متم أكتوبر 2013، وذلك تحت طائلة فسخ عقد البيع.    

وفي هذا الصدد، دعا السيد الرئيس أعضاء الجمعية إلى الإسراع بأداء المستحقات المالية لفائدة الجمعية من أجل إتمام أداء ثمن شراء القطعة الأرضية الثانية لفائدة مالكها الأصلي، وتفادي التبعات القانونية الوخيمة التي قد تنجم عن أي تأخير في تنفيذ هذا الالتزام، بما في ذلك الفوائد القانونية التي قد يطالب بها البائع، منبها إلى أن الأعضاء المتأخرين عن الأداء هم من سيحملون لوحدهم هذه الفوائد القانونية كل حسب حصته في مقدار العجز المالي المسجل، فضلا عن إمكانية اللجوء إلى الإجراءات التأديبية في حقهم والمتمثلة في إسقاط عضويتهم طبقا للمادة 8 من القانون الأساسي.

كما نبه السيد الرئيس إلى أن استمرار العجز المالي المتفاقم للجمعية من شأنه تأخير انطلاق عملية تجهيز المشروع. وفي هذا الإطار، أفاد السيد الرئيس بأن الجمعية تتوفر الآن على كافة التراخيص الضرورية للشروع في أشغال التجهيز بما فيها الرخص المتعلقة بشبكات التطهير السائل والماء والكهرباء، وأنها على استعداد للشروع في أشغال التجهيز بمجرد توفر التمويل المالي اللازم لذلك، مشيرا في هذا الصدد إلى أن المنخرطين هم من يملكون بإرادتهم قرار تسريع وتيرة إنجاز المشروع أو تأخيرها، وأن المكتب المسير لا يتحمل أية مسؤولية عن تأخر انطلاق أشغال التجهيز.

 هذا، ولم يفت السيد الرئيس التنويه بجهود كل المنخرطات والمنخرطين في إنجاح هذا المشروع الطموح الذي انخرطت فيه الجمعية، داعيا الجميع إلى تعبئة كافة الجهود من أجل تسريع وتيرة إنجاز المشروع وضمان تسليمه في أقرب الآجال الممكنة.

وبعد فتح باب المناقشة، أكدت مختلف التدخلات على أن مشروع الجمعية يوجد الآن في مراحل متقدمة بفضل تظافر جهود الجميع، وأن الرؤية أصبحت واضحة أكثر من أي وقت مضى بعد أن تم تسجيل الوعاء العقاري بكامله في اسم الجمعية والحصول على الرخصة النهائية والتراخيص اللازمة للشروع في أشغال التجهيز، كما أهاب المتدخلون بكافة المنخرطات والمنخرطين  إلى الإسراع بأداء ما تبقى بذمتهم من مستحقات مالية لفائدة الجمعية، وذلك حتى تتمكن من إتمام المشروع في أقرب الآجال الممكنة، داعين المكتب المسير إلى اتخاذ كافة التدابير الضرورية لإلزام المنخرطين بأداء المستحقات المالية للجمعية، بما في ذلك اللجوء إلى اتخاذ الإجراءات التأديبية في حقهم طبقا للقانون الأساسي للجمعية.

هذا ولم يفت المتدخلين التنويه بمجهودات المكتب المسير للجمعية في تدبير مشروع التجزئة، والتعبير عن أملهم في إتمام المشروع في أقرب الآجال.

وفي ختام هذا الاجتماع التواصلي، وبعد استئذان الحاضرين، تم استعراض الوضعية المالية لكل منخرط على حدة، وتمت دعوة كل منهم للالتزام أمام الأعضاء الحاضرين بتسوية وضعيته المالية على دفعتين على الأكثر، طبقا للجدولة الزمنية التي تناسبه، على أن لا يتعدى أجل الأداء في أقصى الحالات يناير 2014. وقد أسفرت هذه العملية عن تعهد كافة المنخرطين بأداء المستحقات المالية المتبقية في ذمتهم لفائدة الجمعية على دفعتين على الأكثر تستحق أولاها في شهر أكتوبر 2013، على أن لا يتعدى أجل الدفعة الثانية شهر يناير 2014 كأجل أقصى. كما شدد الحاضرون على ضرورة الالتزام بهذا الجدول الزمني حرصا على حسن سير المشروع، معتبرين أن هذا الاتفاق يعد بمثابة تعاقد ملزم بين المكتب المسير والمنخرطين.

v    نتائج أشغال الاجتماع التواصلي:

أفضت أشغال الاجتماع التواصلي إلى الاتفاق على التزام المنخرطين بأداء المستحقات المالية المتبقية في ذمتهم لفائدة الجمعية على دفعتين على الأكثر تستحق أولاها في شهر أكتوبر 2013، على أن لا يتعدى أجل الدفعة الثانية شهر يناير 2014 كأجل أقصى.

وقد انفض الاجتماع على الساعة الثانية والنصف بعد الزوال.

        وحرر بتمارة في 22 شتنبر 2013            

فيما يلي التصميم المرخص غير القابل للتغيير
Plan autorisé NE VARIETUR







جدول المحتويات
Tableau de contenances





إعلان هام
___

يعلن المكتب المسير لجمعية النرجس للسكن أنه بعد حصر وتدقيق وضعية دفعات منخرطي مشروع المجمع السكني بالفوارات، لوحظ تراخي بعض المنخرطين في إتمام المستحقات المالية التي في ذمتهم، والمتعلقة أساسا بمقابل الفرق في المساحة التي أسفرت عنها عملية التوزيع في الجمع العام المنعقد بتاريخ 25 مارس 2012ساسا.

لذا، يهيب المكتب المسير بكافة المنخرطين الإسراع بأداء ما بذمتهم من مستحقات مالية لفائدة الجمعية، وذلك حتى تتمكن هذه الأخيرة بدورها من الوفاء بالتزاماتها المالية تجاه المقاول المكلف بالمشروع، وحتى يتسنى بالتالي إتمام المشروع في أقرب الآجال الممكنة.

من جهة أخرى، يدعو المكتب المسير كافة المنخرطين إلى أداء مساهمتهم في تكاليف المصاعد "Les ascenseurs" طبقا لتوصيات الجمع العام المنعقد بتاريخ 29 مارس 2010، والتي تقدر بمبلغ 21.000,00 درهم (واحد وعشرون ألف درهم) لكل منخرط.

 
 
  Aujourd'hui sont déjà 17 visiteurs (41 hits) Ici! Copyright©2009 narjisshabitat.fr.gd  
 
=> Veux-tu aussi créer une site gratuit ? Alors clique ici ! <=
جمعية النرجس للسكن